وزيرا خارجية مصر وفرنسا يشددان على أهمية رحيل المرتزقة واحترام حظر السلاح على ليبيا – موقع قناة المنار – لبنان
المجموعة اللبنانية للإعلام
قناة المنار

وزيرا خارجية مصر وفرنسا يشددان على أهمية رحيل المرتزقة واحترام حظر السلاح على ليبيا

لودريان: أحمل رسالة لشيخ الأزهر عن احترام فرنسا للإسلام
لودريان: أحمل رسالة لشيخ الأزهر عن احترام فرنسا للإسلام

  أكد وزيرا خارجية مصر وفرنسا سامح شكري وجان إيف لودريان، على “تقاسم نفس مطالب رحيل المرتزقة واحترام حظر تصدير السلاح إلى ليبيا”. وقال وزير الخارجية المصري، خلال مؤتمر صحفي مع نظيره الفرنسي، في القاهرة، الأحد “لا نرى مجال لإشراك المليشيات والتنظيمات والعناصر الإرهابية التي جلبت من سوريا في الأزمة الليبية واستمرار التدخلات الخارجية التي تزيد من التعقيد”، مضيفاً

 “منذ بداية الأزمة ومصر موقفها ثابت والخروج من الأزمة يكون من خلال حوار وتوافق ليبي ليبي”، مضيفًا “من أجل العمل على وقف إطلاق النار بشكل رسمي كان من الضرورة إعطاء الأطراف الليبية الفرصة للتواصل”. وأكد أنه “ليس لمصر أي أطماع في ليبيا وتهدف لأن تكون جار مستقر”.

من جهته، قال وزير الخارجية الفرنسي “فرنسا ومصر تتقاسمان نفس مطالب رحيل المرتزقة واحترام حظر تصدير الأسلحة على ليبيا”، مؤكداً أن “هناك مبادئ نحترمها مثل سلامة الأراضي الليبية ورفض التقسيم”. ولفت لودريان إلى أنه “ما من حل عسكري للأزمة في ليبيا والحل السياسي الشامل هو الكفيل بالوصول لحل سلمي”.

لودريان: أحمل رسالة لشيخ الأزهر عن احترام فرنسا للإسلام

من جهة ثانية، قال وزير الخارجية الفرنسي إن بلاده “تكن احترامًا عميقًا للإسلام”، حسب زعمه، و”هو مضمون الرسالة التي يحملها لشيخ الأزهر خلال زيارته مصر”. وأكد لودريان أن “المسلمين في فرنسا جزء من تاريخ وهوية البلاد، ونكافح الإرهاب وتحوير الدين والتطرف”. وحول دعوات مقاطعة المنتجات الفرنسية، قال لودريان “ندين هذه الحملات، وهذا الحقد والكراهية من قبل البعض ضد فرنسا قد يترجم إلى عنف”، متابعاً “طالبنا من السفارات تنبيه الفرنسيين والحذر وعززنا الأمن في عدد من السفارات والمدارس”.

المصدر: سبوتنيك